شبكة أهم للأنباء

الاخبار من المصدر…قبل الجميع

” البحوث والتواصل المعرفي” يصدر كتاباً بعنوان “سلمان بن عبدالعزيز.. رصد لأخباره الصحفية 1354هـ – 1407هـ”

لا توجد تعليقات شارك:

أصدر مركز البحوث والتواصل المعرفي، حديثًا، كتاب بعنوان “سلمان بن عبدالعزيز.. رصد لأخباره الصحفية 1354هـ حتى 1407هـ” في نحو (700) صفحة من القطع الكبير.
وشمل الكتاب الأخبار الصحفية التي تناولت خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله – بوصفه واحدًا من رجالات التاريخ الذين سطروا في سجلاته صفحات بيضاء، سيذكرها له الزمان بأجياله وأحواله، ناطقاً بمآثره ومُشيداً بشخصيته الاستثنائية المُلهمة.
وضمّ الكتاب رصدًا لأخباره ـ رعاه الله ـ الصحفية من عام 1354هـ حتى عام 1407هـ كما رَوَتها الصحف والمجلات السعودية منذ بدء صدورها، وما بثته وكالة الأنباء السعودية “واس”، في شتى المجالات، كما ثبّت الكتاب تواريخ جميع اللقاءات الصحفية التي أُجريت معه، حيث يحتوي على كمّ ضخم من المعلومات التي تكشف الدور الذي أدّاه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ أيده الله – في تاريخ المملكة قبل تسلّمه مقاليد الحكم.
وأوضح رئيس مركز البحوث والتواصل المعرفي الدكتور يحيى محمود بن جنيد أن هذا المجلد الضخم في حجم أوراقه وعدد صفحاته، من مشروعات المركز الخاصة التي أقرّها مطلع هذا العام 2019م، وسيضعه أمام القرّاء والمهتمين والباحثين خلال أيام قليلة، حيث يُبرز الكتاب تشعّب نشاطات خادم الحرمين الشريفين ومشاركاته المحليّة والدوليّة، وإسهاماته الجليّة والجمّة في دعم القضايا العربية والإسلامية، خاصة القضية الفلسطينية، إضافة لدعمه المتواصل للثقافة في المملكة، وحرصهِ الدؤوب على تحقيق العدالة، وقُربه من الناس، وتواضعه الذي كان صنو حنكتهِ وحكمتهِ التي اشتهر بهما.
وبيّن الدكتور بن جنيد أنّ هذا الكتاب من إعداد الدكتور سلطان بن سعد السلطان، الذي قضى سنوات في جمع مادته، وقام فيه بالاستقصاء والرصد الصحفي لأخبار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ حتى عام 1407هـ / 1987م، مؤكدًا أنّ تتبع أخباره ـ أيده الله ـ في الفترة التي أعقبتْ ذلك، حتى اليوم، ستكون من المهام التي يسعى مركز البحوث والتواصل المعرفي إلى إنجازها لتكتمل الصورة لهذا المشروع، ولتكون المعلومات المُرشِدة متوافرة للباحثين عن سيرة خادم الحرمين الشريفين المُفعمة بالأعمال الكبيرة والأفعال الجليلة.
يذكر أن الكتاب متوفر للقرّاء في مقر المركز بحي الصحافة، وفي العديد من المكتبات ومنافذ البيع، كما سيتواجد في معرض جدة الدولي للكتاب 2019 خلال الشهر الجاري، وكافة المعارض القادمة التي سيشارك فيها مركز البحوث والتواصل المعرفي، الذي يُقدّم نفسه كجهةٍ علميّةٍ بحثيّةٍ مُستقلة، أُنشئتْ في ربيع الآخر سنة 1437هـ / يناير عام 2016م، بالعاصمة الرياض، ويختصّ بدراسة السياسات والعلاقات الدوليّة، وتحليل الأزمات والاستشراف، والبحث في الثقافات، والدراسات البينيّة، بالإضافة إلى التخصّص في مجال التواصل المعرفي من خلال البرامج والمؤتمرات والزيارات والمعارض والمشروعات التي تهتمُّ بالجانب العلمي والثقافي بين المملكة وشعوب العالم، لتقريب وجهات النظر والتعريف بالمملكة وحضاراتها.

الخبر التالي

وزارة الثقافة تنظم معرض فنّي عالمي بنكهة سعودية ” من الداخل ” كخطوة أولى نحو تحويل الدرعية إلى منطقة للفنون المعاصرة

الخبر السابق

سمو وزير الثقافة يعلن تخصيص 14 جائزة ثقافية للمبدعين السعوديين

أخبار مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *