شبكة أهم للأنباء

الاخبار من المصدر…قبل الجميع

الأمن العراقى يعتقل إرهابيين ومروجى مخدرات جنوبى بغداد

لا توجد تعليقات شارك:

أعلنت خلية الإعلام الأمنى العراقى القبض على إرهابيين إثنين جنوبي بغداد، وقالت الخلية – في بيان – إن “قيادة عمليات بغداد نفذت عملية امنية في منطقة أقضية اللطيفية بحي الكرار اسفرت عن القاء القبض على ارهابيين اثنين ، وهما من المطلوبين للقضاء وفق المادة 4 إرهاب”.

وبينت، أنه “جرى تسليم جميع الملقى القبض عليهم الى جهات الطلب والاختصاص”.

يذكرأن، أعلنت فرقة الرد السريع العراقية، الأربعاء، عن تنفيذ عملية تفتيش فى قضاء آمرلى بمحافظة صلاح الدين، مشيرة إلى أن الفرقة دمرت عددًا من المضافات التابعة لتنظيم “داعش” الإرهابي.

وقالت الفرقة – فى بيان أوردته قناة “السومرية نيوز” – إن “الفوج الثالث/اللواء الثالث التابع إلى فرقة الرد السريع نفذ عملية تفتيش لعدة قرى فى أطراف قضاء آمرلى بمحافظة صلاح الدين بالتعاون مع قسم استخبارات الفرقة”.

وأضافت أن العملية أسفرت عن تدمير عدد من المضافات وتفتيش قرية بئر الذهب وقرية اوج تبه لغرض قطع الطريق على تنظيم “داعش” الإرهابى الذى اتخذ هذه القرى منطلقًا لتنفيذ عملياته الإرهابية ضد المواطنين والقوات الأمنية.

وأشادت الولايات المتحدة، بعملية اعتقال سامى جاسم محمد الجبوري، أحد كبار قادة داعش فى العراق.

وأثنى البنتاجون – فى بيان أوردته قناة الحرة الأمريكية – على الضربات المدمرة التى يوجهها العراقيون بشكل منتظم لفلول داعش.

وأكد التزام واشنطن والتحالف الدولى بدعم قوات الأمن العراقية فى قيادتها للقتال ضد داعش، مضيفة أنه “بينما تنتقل القوات الأمريكية بالكامل إلى دور التدريب وتقديم المشورة والمساعدة، يواصل التحالف دعم الهزيمة الكاملة لداعش فى العراق”.

وأشار “البنتاجون” إلى أن تنظيم “داعش” لا يزال يمثل تهديدا كبيرا للعراقيين، وأن الولايات المتحدة ستبقى فى العراق بناء على دعوة من الحكومة العراقية وستواصل دعم جهود العراق لمنع عودة ظهور “داعش”.

ويعد الجبورى المشرف المالى لتنظيم “داعش” ونائب أبو بكر البغدادي، وهو عضو قديم فى تنظيم القاعدة فى العراق، وكان له دور فعال فى إدارة الشؤون المالية لعمليات “داعش” الإرهابية.

الخبر التالي

الصدر وأمريكا.. 7 بنود لتعامل حكومة العراق المحتملة مع واشنطن

الخبر السابق

الاتحاد الأوروبى يعلن انتهاء أزمة الغواصات بين باريس وواشنطن

أخبار مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *